عبير …
وردة فواحة من ورود تونس الخضراء ..
فتاة خلوقة ،مثقفة ، إيجابية ، جميلة القلب والقالب ..(ماشاء الله ..ولا قوة إلا بالله) ..

كان تعارفنا الأول عندما شاهدت قناتها الجميلة eve_beauty channel

 ثم أصبحت مشاهدة دائمة لقناتها الرائعة على اليوتيوب …

       ☆    رابط القناة من هنا   ☆

★تحديث :
تعرضت قناة عبير للقرصنة (تهكرت) و لديها الآن قناة جديدة بل قناتين الأولى عن الطبخ وفيها وصفات شهية وسريعة وسهلة التحضير ، والثانية منوعة وفيها كل ما يهم المرأة …

نعم ..فعبير صاحبة قناة هادفة ،ومتنوعة، ومختلفة …
لفتت نظري بأدائها البسيط ، والغير متكلف ،وبعفويتها ، وطيبتها ،ومرحها ، وأخلاقها العالية ، وتواضعها مع مشاهديها، وحرصها على الرد على تعليقاتهم ؛بالرغم  من انشغالها ..
فهي إلى جانب القناة تلعب أدوارا أخرى في الحياة ،فهي  زوجة ، وأم ، وموظفة ..

شعرت بأن في عبير شيئا مختلفا ،شيئا يجعلني أريد أن أقترب منها أكثر ، وأن اتعرف عليها بشكل شخصي ..

 إنه الحب في الله ♡♡ ، إنها الأرواح المجندة التي
تعارفت ؛ فتوافقت بفضل الله الودود ، الرحيم …

راسلتها عبر إيميلها الخاص ، وعرفتها بنفسي  ،  فكان منها كالعادة سرعة الرد ، والقلب الكبير..
 تبادلنا ارقام هواتفنا ،  وأصبحنا صديقتان.. بل أختان  …
والحمد لله رب العالمين …

صحيح أننا لم نلتق بعد أنا وعبير وجها لوجه  ..ولكنني أشعر أنني أعرفها منذ سنوات طويلة …

عبير ليست فتاة عادية !!
فهي تحمل في قلبها هموم الوطن …
ليس وطنها فحسب …
بل الوطن الإسلامي كاملا …
 تعشق تونس كما يعشق النجم الليل … وتحب ليبيا ،وتغار عليها  و تسألني بلهفة عن أحوالها ..
يحترق قلبها على سوريا ، والعراق ، و اليمن ، و على كل بلدان أمتنا الحبيية …

عبير تحمل رسالة الحب ، والسلام ، والتسامح ،  والأخلاق العالية ، وتنشرها في كل مكان …

عبير طاقة إيجابية عالية ، تشجعني ، وتدعمني ، وترفع همتي عندما أكون على حافة الهزيمة …

راسلتها ذات ليلة والإحباط يتمكن مني بخصوص مدونتي الغالية والتي شعرت أن التفاعل فيها أقل بكثير من مستوى أحلامي ؛ فزودتني بكلمات رائعة  ، خرجت من قلبها ؛ لتستقر في قلبي …
قالت لي باللهجة التونسية الجميلة  التي أحبها:

( عيشك ما تتنازلش على حلمك )
(خلي ديما النصر في قلبك ) …
(ما تقصش عيش أختي ، ديما هبط مواضيع  واكتب واعمل حاجة مزيانة ، والله لا يضيع أجر المحسنين )
(أنشر على المحبة ، على السلام ،على القراءة ، على مكارم الأخلاق)
(أنت عندك فرصة تكتب وتعبر، غيرك مش قادر ، ممكن كلماتك يقراها عبد يستفيد منها) (شوية صبر فقط )

……يا الله كم كان لتلك الكلمات ، وغيرها  وقع على نفسي ، وكم أنارت لي الطريق من جديد …

عبير يا صديقتي ، أنت مثال للفتاة المسلمة، العربية ،المثقفة ،الطموحة ..
إستمري في العطاء ، فأنت اسم على مسمى …

أدعو الله أن يحميك  ،ويحفظك ، ويجعل التوفيق حليفك ، والنجاح رفيقك ، ويكلل حياتك بكل خير …

وتحية محبة ،و أخوة من ليبيا إلى تونس الخضراء …

أحبك في الله ♡♡♡

#تونس #تونس_الخضراء #قناة_إيف_شانل
eve_beauty_channel#

1 Comment

  1. غير معرف

    انت عندك فرصة تكتبي غيرك مش قادر تأمليها كدا عني انا فرقت معي جدا هده الاجهزة هذه التجربة للكتابة للقراءة للتعلم والتعليم نعممة فعلا والله يدمها من الزوال

Comments are closed.