السلام عليكم و رحمة الله وبركاته ..
وجاء رمضان الحبيب ..
ذلك الضيف العزيز الذي يأتي كل عام بفضل الله تعالى محملا بالهدايا الغالية ، والنفحات الطيبة ، والخيرات العميمة ..

كل عام وانتم بخير أحبتي ، رمضان مبارك علينا وعليكم جميعا ..

استقبلت مدينة طرابلس رمضان هذا العام بحرب طاحنة تدور حاليا ، وقت كتابتي لهذة التدوينة ، وسقط  حتى الٱن العديد من القتلى ، والجرحى جراء هذا الإقتتال وإنا لله وإنا إليه راجعون ..

أحر التعازي ، والمواساة القلبية من منبري هذا أرسله لأسر هؤلاء الضحايا الذين استقبلوا الشهر الكريم بهذه المأساة ، وإن قلوبنا لتعتصر لحزنكم ، وفقدكم ، ولوعتكم ..
أسأل الله لكم الصبر ، والسلوان ، و الجنة للقتلى ، والشفاء للجرحى ..

وما أكثر الجرحى والجراح فيك يا ليبيا ..
جرحى الحروب ، وجرحى القلوب ..

فاقة ، وفقر شديد في معظم بيوت المواطنين ؛ بسبب استمرار أزمة السيولة في المصارف ، تزامنا مع ازدياد مستمر ، ومجنون للأسعار “تضامنا” مع الأزمة ، و مع قدوم الشهر الفضيل تزداد الأسعار أكثر ، وأكثر كما كل عام …

والسؤال الذي يطرح نفسه هو :
من أين للمواطن بالمال ؛ ليوفر قوت عياله؟
هل يرضخ لعروض الربا ، والرشوى ، والاستغلال المعروضة فوق الطاولة نهارا جهارا ؟

ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ..

ورغم كل هذا الوجع ..

فالله أكبر من تفاصيل الوجع ، كما كتبت الأستاذة أمل الشيخ يوما في قصيدة لها ..
نعم …
الله اكبر من تفاصيل الوجع ..
وأكبر من كل ظلم ، و ظالم ..

أهلا برمضان المبارك رغم كل شيء ، وتحية طيبة مني لكم أيها الطيبون ..

ولقراءة تدوينتي عن رمضان العام الماضي ، والتي تضمنت بعض أفكار عن الاستعداد لرمضان ، و عن أفضل الأطعمة للسحور من تجربتي ، و أكثر ، ما عليكم سوى نقر الرابط من هنا

وحتى نلتقي من جديد في تدوينات أخرى إن شاء الله ..
أطيب المنى
وفي أمان الله …

posted from Bloggeroid

4 Comments

  1. غير معرف

    كل العام وأنت وأسرتك بخير وأسأل الله أن يغير حالنا لأحسن حال عن قريب.

  2. وأنت بخير ، وصحة ، وعافية ..اللهم ٱميييييين .
    شكرا لك ..

  3. وأنت بخير ، وصحة ، وعافية ..اللهم ٱميييييين .
    شكرا لك ..

  4. ريهام

    كل سنه وانتى طيبه انتهى الرمضان وانتهى العيد وان شاء الله ينعادو علينا سنوات وسنوات ,,,,تقبل الله طاعة الجميع

Comments are closed.